Enter your keyword

Download books/articles

THE IMPORTANCE OF TEACHING ARABIC USING ELEARNING AT ARAB SCHOOLS IN BRUNEI DARUSSALAM

AL-ANWAR. JURNAL PERSATUAN BEKAS MAHASISWA ISLAM TIMUR TENGAH: MALAYSIA, 2020
Arabic schools in Brunei Darussalam always encourage the development of new teaching methods for Arabic language learning, and recently the development of using aspects of e-learning for Arabic language learning has come into sharp focus. This study aims to understand the potential of this new teaching approach in Brunei Arabic schools from the perspective of the teachers. To achieve this, the study described here uses a descriptive approach and distributed a questionnaire among Arabic school teachers. The teachers' responses result in several findings: communication in Arabic between students and teachers is low; the Malay language is frequently used in the Arabic classroom; and communication in Arabic between teachers and students outside the classroom is very low. Furthermore, the questionnaire responses reveal that although a large majority of Arabic teachers use the grammar translation method (78.49%), an even larger majority believe that adopting features of e-learning would be a positive way to increase communication in Arabic and success in Arabic learning (84.21%). The findings indicate that there is a strong appetite among teachers to use e-learning in their Arabic teaching. In conclusion, this study recommends training Arabic language teachers to use e-learning in order to help bring about higher levels of communication in Arabic and raise student attainment

The Scenario of Arabic language curriculum in Brunei at 4IR

JOURNAL EGYPTIAN ASSOCIATION FOR EDUCATIONAL COMPUTER, 2020
The Arabic language curriculum of Arabic schools in Brunei Darussalam prepares students to study Arabic language and Islamic studies for university, therefore, Arabic schools have integrated some of the Al-Azhar Arabic language curriculum into their curriculum, so that its students can pursue university studies in Al-Azhar university. This study aims to identify the importance of e-learning in the Arabic language curriculum for non-native speakers from the perspective of teachers in Arabic schools. To achieve this, the study described here uses a descriptive approach, distributing a questionnaire among teachers (72%). Note that most teachers have been studying in the Arabic school beforehand, hence they are able to understand the research problem. This study found that a large percentage of teachers (47.37%) see a lack of suitability of the traditional course for students and (77.63%) of teachers see a lack of adoption of electronic programs in the traditional curriculum in Brunei, and support the need and preparation of electronic education. Although teachers will need to attend courses that train them to use e-learning, the findings indicate that teachers are keen to use e-learning when teaching. In conclusion, this study recommends training Arabic language teachers to use e-learning in order to improve levels of communication in Arabic and raise student attainment. And the Arabic language curriculum needs to review by using e-learning tools and materials in the classroom and outside the classroom.

واقع مقررات اللغة العربیة ببرونای فی ظل الثورة الصناعیة الرابعة

المجلة المصرية للكمبيوتر التعليمي, 2020
مقررات تعلیم اللغة العربیة بالمدارس العربیة بسلطنة برونای دار السلام تُعِد طلابها لدراسة اللغة العربیة والعلوم الإسلامیة بالمرحلة الجامعیة، ولذلک فإن بروناى قد استخدمت بعض مقررات اللغة العربیة، وأهمها مقررات اللغة العربیة بمرکز البعوث الإسلامیة بالأزهر الشریف لکی یتمکن طلابها من متابعة الدراسة الجامعیة بالأزهر، ویهدف هذا البحث إلى دراسة واقع مقررات تعلیم مهارات اللغة العربیة بالمدارس العربیة ببرونای، والتعرف على مدى الحاجة إلى اعتماد مقررات تعلیم مهارات اللغة العربیة بالمدارس العربیة ببرونای على التعلیم الإلکترونی، وقد استخدمت هذه الدراسة المنهج الوصفی فأعدت استبیانا واستطلعت آراء معلمی اللغة العربیة (72%)، والمعلمون هم نتاج هذه المدارس العربیة فقد کانوا طلابا بها وهم أقدر على فهم مشکلة البحث، ووجد هذا البحث أن نسبة کبیرة من المعلمین (47.37 %) یرون قلّة ملائمة المقرر الدراسی لمستوى الطالب، ویرى 77.63) %) من المعلمین قلة اعتماد المقررات الدراسیة فی برونای على التعلیم الإلکترونی، وقد کانت الحاجة إلى التعلیم الإلکترونی وإلى إعداد برامج إلکترونیة لتعلیم مهارات اللغة العربیة کبیرة، ویرغب عدد کبیر من المعلمین فی حضور دورات تدربهم على توظیف الوسائل التکنولوجیة الحدیثة فی التعلیم، وترى هذه الدراسة ضرورة استمرار مراجعة المقررات التعلیمیة وتطویرها مع الاهتمام بالدورات التدریبیة للمعلمین، وتوفیر المقررات التعلیمیة إلکترونیا بطرق مختلفة تساعد المعلم على أن یکون قائدا ومشرفا على العملیة التعلیمیة، وتساعد الطالب على أن ینمی مهاراته اللغویة ذاتیا باستخدام أدوات التعلیم الإلکترونی فی الفصل وخارجه، وتوظیف المواد العربیة المتاحة بالإنترنت من صفحات وفیدیوهات وأدوات التواصل الاجتماعی لتنمیة مهارات اللغة العربیة لدى الطلاب.

أهمية طرق التعليم المعتمدة على التعليم الإلكتروني بالمدارس العربية ببروناي دار السلام

Jurnal AL-ANWAR - Malaysia مجلة الأنوار بماليزيا, 2020
تشجع المدارس العربية في بروناي دار السلام دائمًا على تطوير طرق تدريس جديدة لتعليم اللغة العربية، خصوصا طرق التدريس الحديثة التي تركز على تطوير استخدام جوانب التعلم الإلكتروني. وتهدف هذه الدراسة إلى معرفة الحاجة إلى طرق تدريس جديدة في مدارس بروناي العربية من وجهة نظر المعلمين. ولتحقيق ذلك استخدمت هذه الدراسة المنهج الوصفي فأعدت استبيانا واستطلعت آراء معلمي اللغة العربية، ونتج عن استجابات المعلمين عدة نتائج: التواصل باللغة العربية بين الطلاب والمعلمين ضعيف ؛ كثيرا ما تستخدم اللغة الملايو في الفصول العربية. والتواصل باللغة العربية بين المعلمين والطلاب خارج الفصل الدراسي منخفض للغاية. علاوة على ذلك، تكشف ردود الاستبيان أنه على الرغم من أن الغالبية العظمى من معلمي اللغة العربية يستخدمون طريقة الترجمة النحوية (78.49٪) ، إلا أن أغلبية أكبر تعتقد أن اعتماد ميزات التعلم الإلكتروني سيؤدي إلى زيادة التفاعل والإيجابية بين الطلاب والمعلمين وسيؤدي إلى زيادة التواصل باللغة العربية والنجاح في تعليمها وتعلمها (84.21٪). وتشير النتائج إلى وجود رغبة قوية لدى المعلمين لاستخدام اساليب التعليم الإلكتروني في تعليمهم للغة العربية. وفي الختام ، توصي هذه الدراسة بتدريب معلمي اللغة العربية على استخدام أساليب وطرق التعليم الإلكتروني من أجل المساعدة على تحقيق مستويات أعلى من التواصل باللغة العربية ورفع مستوى التحصيل لدى الطلاب.

برنامج مقترح لتعليم الأصوات العربية للمبتدئين من الناطقين بغيرها

برنامج مقترح لتعليم الأصوات العربية للمبتدئين من الناطقين بغيرها Proposed program to teach Arabic voices to beginners from other speakers , 2018
اللغة أصوات تتألف منها كلمات تنظم في جمل فتؤدي معاني شتّى؛ ولصعوبة إتقان غير العرب للأصوات العربية وحاجتهم إلى التدريب المستمر كانت الحاجة على الاستعانة بالتعليم الإلكتروني ودمجه مع التعليم التقليدي، ويهدف هذا البحث إلى وضع أسس تعليم أصوات اللغة العربية للمبتدئين بطريقة تواصلية وباستخدام التعليم المدمج أي باستخدام التعليم التقليدي داخل الفصل والتعليم الإلكتروني داخل الفصل وخارجه، وتم تحقيق الهدف من هذا البحث بإعداد برنامج الكتروني تفاعلي يساعد في تنمية مهارات اللغة العربية عامة والأصوات العربية خاصة ويقود المعلم والطالب إلى استخدام التكنولوجيات الحديثة مثل الهواتف الذكية والكمبيوترات المحمولة والألواح الذكية (iPad)، وقد تم التدرج في برمجة الأصوات الصامتة والأصوات الصائتة بأصوات عربية أصيلة وبطرق تواصلية وظيفية تخدم كل مهارات اللغة وتراعي النبر والتنغيم، فتم برمجة الأصوات العربية مفردة وضمن أسماء وأفعال وجمل وتراكيب بطريقة تنمي مهارات الكلام والاستماع والقراءة والكتابة، وباستخدام استراتيجيات التدريبات الالكترونية والأغاني المبرمجة والألعاب والاختبارات الإلكترونية؛ وقد أثبتت التجربة التي تمت على 48 طالبا في مجموعتين تجريبية وضابطة أن استخدام البرنامج المقترح أدى إلى زيادة مستوى تحصيل طلاب المجموعة التجريبية، إلى جانب تفاعلهم ومشاركتهم في العملية التعليمية بصورة جيدة، ووجدت هذه التجربة أن البرنامج المقترح يعطي الطالب فرص التدريب المتكرر والتعلم المستمر الذي لا يحده مكان ولا زمان، ويساعد البرنامج المقترح الطلاب على التعلم الذاتي الذي يؤدي إلى زيادة مستوى تحصيل الطلاب وينمي مهاراتهم اللغوية، كما يساعد البرنامج الإلكتروني المقترح المعلم داخل الفصل على استخدام التكنولوجيات الحديثة، ويفرغه لتحمل مسؤولية الإشراف والإرشاد والتوجيه وخلق المواقف التعليمية، ويوصي هذا البحث بتعليم أصوات اللغة العربية باعتبارها عنصرا مهما يؤدي إلى وضوح رسالة المتكلم ضمن مهارات اللغة بطريقة تواصلية وباستخدام التعليم المدمج.

مدى جاهزية المدارس العربية ببروناي للتعليم الإلكتروني

The Readiness of Arabic Schools in Brunei Darussalam to utilise e-learning, 2019
Abstract
Teaching the Arabic language requires constant development, to keep the educational institution aligned with modern technological advancements. This study aims to discern the methods utilised to teach Arabic language skills in schools in Brunei Darussalam, and the extent to which these schools have the capacity to utilise electronic and digital learning from the perspective of the Arabic language teachers. This study uses a qualitative method, preparing a survey whilst exploring the perspective of those teaching the Arabic language (72%) in these institutions. According to this study, the whiteboard is the primary tool utilised in Arabic Schools (68.42%), followed by little usage of internet (19.73%), while the mobile phone ranked low (9.21%). On the other hand, only (14.47%) of teachers use the language laboratory. It is noticeable, according to this study, the little use of a range of teaching aids with an average of (2.26). It has been shed to light that the use of computer platforms in the teaching process is very weak (6.58%), and those using the internet form a minority with an average of (2.1). Further, this study has found that (77.64%) of teachers require internet usage in teaching Arabic language skills within the Arabic schools in Brunei Darussalam. This study sees a necessity in providing language laboratories and the internet within these educational institutions. In addition, this study calls for the training of teachers in using new forms of teaching aid, assisting them to become leaders and invigilators of the learning process inside and outside the classroom. Whilst training the student to become the primary variable in growing and enhancing their own linguistic skills aided by e-learning.

THE EFFECT OF USING A BLENDED LEARNING PROGRAM ON UBD

إن التطور التكنولوجي يدفعنا إلى تجريب البرامج المحوسبة ومعرفة أثرها في تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها، ويهدف هذا البحث إلى التعرف على مدى فاعلية برنامج تعليم مهارات اللغة العربية للمبتدئين على المستوى التحصيلي لطلاب جامعة بروناي دار السلام، وذلك لدعم التوجهات التربوية الحديثة نحو حوسبة التعليم، وتختبر هذه الدراسة أثر برنامج إلكتروني لتعليم مهارات اللغة العربية للمبتدئين يستخدم التعليم المدمج، ويدعم التعلم الذاتي عبر شبكة الإنترنت، وقد استخدمت هذه الدراسة المنهج شبه التجريبي، فقامت بتجريب البرنامج على عينة عشوائية من طلاب اللغة العربية بجامعة بروناي دار السلام، وقد أثبتت التجربة أن البرنامج المقترح أدى إلى زيادة مستوى تحصيل طلاب المجموعة التجريبية، إلى جانب تفاعلهم مع البرنامج ومشاركتهم في العملية التعليمية بصورة جيدة وأخيرا توصي الدراسة بضرورة تطوير تعليم مهارات اللغة العربية للناطقين بغيرها باستخدام الوسائل التقنية الحديثة، مع ضرورة إعادة النظر في مناهج وبرامج تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها بحيث تدعم التعليم المدمج والتعلم الذاتي، والاهتمام بتدريب المعلم على الوسائل التقنية الحديثة.

Study on the Scenario of Teaching Arabic Language in Brunei Darussalam

Many conferences and referreed journals have constantly lamented the dearth of computer-aided programs for the teaching learning of Arabic language, this study has conducted to explore the reality of the educational process in Brunei so as to identify the methods of teaching Arabic language as a foreign language including curriculum, programs and teaching facilities and the extent of its reliance on software and computerized programme. Based on the views of teachers of Arabic language, this study employed a descriptive approach by using a questionnaire to examine the reality of teaching Arabic language for beginners with the purpose of getting a realistic picture of the teaching of Arabic language in Brunei Darussalam. This study analyzed the views of the respondents on many issues related to the reality of teaching Arabic as a foreign language. The study found that students who managed to master the language skills accounted for lower average not more than 2.5. Also it found that the adoption of different instructional among teachers was low where it reached 2.42, and the adoption of courses taught by the teacher programs reached 1.2. This study suggests that there is a need to keep up with the educational process of technological development and improve the use of the computer and internet. It also recommends providing all necessary educational materials for students in different ways in order to encourage the students to continue learning outside the classroom by phone or through computer and internet. In addition, there is a need to make use of multimedia facility to attract and excite the attention of the student, including using of movies, games, songs, flash and other educational materials and instruments which can help the student to interact with educational materials, and practice the language in a normal life through internet.

TEACHING ARABIC SONGS TO THE BEGINNERS OF NON-ARABIC SPEAKERS BY USING THE COMPUTER

The aim of this research is to benefit from the Arabic songs and utilizing it to teach the Arabic language to the beginners of non-Arabic speakers. Although the Arabic songs are important but unfortunately its usage starts to decline and now there are shortages of suitable songs for this purpose.In this research I intend to use the descriptive methodology to achieve our objectives. I will start to explain to the teacher the methods and ways to teach Arabic songs to the beginners. I will analysis how he can use the computer and utilize the learning songs in order to achieve our practical educational objectives in a very enjoyable manner. How the teacher can be supervisor, guidance and assistant in order to promote students linguistic skills. This will be accomplished through the preparation of Arabic songs samples and goes gradually with the students by using the computer from the beginning.This innovative method will implant the seed of learning Arabic literature in the mind of the student and spread the enjoyment and the pleasure to the whole educational processes. I will try to make this applied method as an avenue for teaching student at the same time it gives him or her liberty for training and learning by using the modern technological instruments such as computer, internet and telephone. At the end of the research I will also give student the opportunity to utilize the educational Arabic songs inside the educational institutions and outside in order to link the learner with the educational establishment as well as the external one as well.

USING COMPUTER TO TEACH ARABIC TO NON-NATIVE SPEAKERS

استخدام الحاسوب في تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها أمر في غاية الأهمية، فتعليم اللغة العربية يجب أن يساير العصر بما فيه من تقنيات وعلوم لأن كثيرا من راغبي تعلم اللغة العربية يتقنون استخدام التقنيات الحديثة، فاستخدام الحاسوب في تعليم مهارات اللغة العربية وفر كثيرا من الوقت الذي يحتاجه الطالب لإتقان اللغة، وهذا البحث يوضح أهمية التكنولوجيا الحديثة وكيف نستخدمها في تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها باستخدام طرق تعليم أكثر مرونة، وبالتكامل مع بقية الوسائل والمنهج والمعلم والبيئة، وبالتعلم الذاتي والتعلم عن بعد، والتعليم المبرمج، وباستخدام ملفات الصوت والفيديو والحاسوب والهاتف والانترنت، وغير ذلك من الوسائل التي ظهرت في عصر تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بالإضافة إلى الكتاب المدرسي.

TEACHING HAND WRITING TO NON-ARABIC SPEAKING LEARNERS - CHALLENGES AND SOLUTIONS

على الرغم من أهمية الخط البالغة فإنه يكاد يكون مغفلا في كثير من مناهج تعليم اللغة العربية، وقد أهمله كثير من الباحثين في مجال تعليم اللغة العربية لغير العرب، بينما انصب اهتمامهم على مهارتي الإملاء والتعبير بالبحث والدراسة، وقد لاحظ الباحث افتقار الدارسين في المدارس الماليزية إلى الخط الواضح الجميل، وأن المناهج تفتقر إلى التركيز على هذا الجانب رغم أهميته في تعليم مهارة الكتابة، ولخبرة الباحث في مجال تعليم اللغة العربية لغير العرب، ولإجادته الخط العربي أدرك كثيرا من المشكلات التي تواجه غير العربي عند تعلم أو تعليم الخط العربي، ويناقش هذا البحث قضايا ومشكلات الخط العربي في المدارس الماليزية خاصة وعند غير العرب عامة، ووجد الباحث عوامل كثيرة ومتعددة تتداخل جميعا منها المنهج المقرر، أوتداخل العادات المصاحبة لكتابة اللغة الأم، وقد تكون ناتجة عن صعوبة تعليم الخط العربي وصعوبة إتقانه، كما أن ضعف مستوى المعلم وعدم إتقانه للخط العربي من أهم العوامل المؤثرة على تعليم وتعلم الخط العربي لغير العرب، ومن خلال البحث عن حلول للمشاكل أوصى الباحث بحلول مختلفة لهذه القضايا.

THE IMAGE OF WORKING WOMEN IN NAJIB ALKILANI S` NOVELS

لقد عرض الكيلاني نماذج متعددة للمرأة العاملة في رواياته، فالمرأة عنده عملت في مجال الصحافة فكانت خير معبر عن قضايا الأمة، كصفاء في رأس الشيطان، وفاطمة في عذراء جاكرتا، ونبيلة في رحلة إلى الله، وعملت المرأة في التجارة حتى صارت سيدة أعمال تملك الملايين، كأم صابرين في روايتي اعترافات عبد المتجلي، وامرأة عبد المتجلي، وكانت المرأة مالكة للأراضي الزراعية، وعملت بالزراعة حتى صارت ملكة متوجة في مجال عملها كبراعم في ملكة العنب، وعملت المرأة طبيبة كالدكتورة فضيلة في رجال وذئاب، والدكتورة رباب في أهل الحميدية، وممرضة كمنال في الربيع العاصف، وجاماكا في عمالقة الشمال، والمرأة التي تعمل عند الكيلاني كانت تعمل لتعول أسرة كاملة، فصفاء في رأس الشيطان كانت تعمل لتنفق على أسرتها، وبراعم كانت تعمل لتعول أمها وأختيها، وامرأة عبد المتجلي كانت تساعد زوجها الفقير، وفاطمة اضطرت إلى العمل بعد اختفاء والدها، ومنال كانت تنفق على أسرتها بعد وفاة والدها، وبدرية في ليالي السهاد عملت بعد اعتقال زوجها، وقد رأى الباحث دراسة صورة المرأة العاملة في أدب الكيلاني الروائي دراسة متأنية حتى نعرف نظرته تجاه هذه القضية.

THE_IMAGE_OF_WORKING_WOMEN_IN_NAJIB_ALKI.pdf

Islam is a complete religion concerning all aspects of human life. The believers, men or women, had been given their rights and tasks that they deserved to get. In Islam, women are equal to men and had their own rights to safeguard the aspect of humanity and its vicegerency as men had to. Special attention has been given to women in Islam, for they are part to the society. Islam law has guaranteed their rights as long as they keep their rights given to them. among their very basic rights determined by Allah, the Almighty, are the right of security and life protection, the right to get education, the right to work and obtain one’s own profession and being paid for the job done, and many others, which are equally given to men, In Malaysia, women are proud to live and enjoy their rights without any prejudice, For Malaysia is a country, which preserved an absolute right to women.

Proposed Program to hcaet Arabic language reading rof beginners by using the computer

The aim of this research is to Proposed Program to hcaet Arabic language reading rof beginners by using the computer. This will enable student to have the liberty for learning at the same time training by using the modern technological instruments such as computers, internet and telephone. To achieve that I will using descriptive method as to how to prepare the proposed program so that it will promotes the reading skills so that other Arabic language skills will be further strength. I will also explain to the teacher different methods by using electronic programs and how to utilize it for learning Arabic language in order to achieve our educational objectives in more enjoyable manners. I will also intend to explain to the teacher his role as supervisor, mentoring and assistance to promote Arabic language and finally I will give students opinions and feedback about the proposed program.

The Teaching of Arabic Handwriting for non Arab beginners A suggested vision

Indeed handwriting possesses a very important effect in teaching and learning the Arabic language for the non-Arabs. In fact handwriting it's a descent of the language itself, which forms a way of communication between the learner and an outside teacher, therefore the beautiful writing plays a magnificence role towards the words strengthening, as well as it establishes the sentences and phrases of the learner during which he tries to gain this skill Its worth to be mentioned that handwriting helps the learner to memorize the picture of the words easily, so it leads to long-lasting of the words in his mind. This paper aims to place the basis of Arabic handwriting teachings for the non-Arabs, starting from first day of its teaching of handwriting as well as getting to know the progress and development of the learner by following the program and curriculum of the Arabic language skills. All this can be achieved by having mastering the most famous sorts of the handwriting and by pinpointing what is more effective so that we could start by using the successful way to set up the programs of teaching the Arabic language skills with assurance that the factors and skills with no doubt would help the teaching of the handwriting known as the beautiful writing. The researches has pointed out and defined the signs and methods of teaching the Arabic Calligraphy for the non-Arab beginners, therefore it will be as a foundation for the beginner to learn the Arabic language skills and ways, so the researcher in his research has suggested a great method to carry out during the teachings of these skills.

THE MODERN TECHNOLOGICAL INSTRUMENTS AND ITS IMPACT ON LEARNING ARABIC LANGUAGE TO NON-ARABIC SPEAKERS

This research highlights the importance of instruments that can be used in teaching Arabic as second language in order to facilitate the social and educational dialogues between different civilizations in order to build bridges between nations and break barriers due to language difficulties. This will undoubtedly made the educational operation easier and enjoyable and this research has discusses various modern technological concepts that can be used. The author has also explained the concept of information and communication and education technology as well as the educational instruments. He elaborated on the role of modern technological instruments in learning Arabic as second language and the role of text book and electronic communicators. He recommended benefiting from various communicators in order to develop text book as well as the usage of electronic books. He suggested an effectively utilization of all modern technological production in terms of instrument to learn Arabic language to non-Arabic speaking people. We are in the information, communication and technological era in which rapid development in the technological instruments have taken place. This has lead the author of this research to think how to utilize these modern technological instruments for teach Arabic as second language so as its teaching methods will cope with the fast technological advancement..

Teaching Arabic Language Skills for Beginners According to the Objectives of Common European Framework Reference (CEFR), Through Computer Based Language Learning Games Proposed Vision

The Council of Europe recommends using the CEFR for assessing language skills of learners of additional languages. CEFR recommends using the communicative approach, where the student is at the centre of the learning process. Use of technology in education is growing and forces educators to create new teaching methods using technology. This research aims to develop teaching methods for teaching and learning the Arabic language skills to beginners (A1 level on CEFR scale) through computer language learning games in and outside the classroom, and to set a model of computer language learning games that can be used for teaching Arabic language to speakers of other languages. This research is based on analysing and describing methods by explaining how teachers can use online language learning games to achieve the objectives set out in CEFR. The proposed method consists of ten steps that could develop all the language skills through online language learning games. The proposed method in this research puts students in the centre of the learning process and provides the communicative approach by helping students to use online language learning games using computers, phones and tablets. Finally this research recommends the use of online language learning games in the process of teaching and learning a foreign language.

Benefits of Information Communication Technology in The Teaching and Learning of the Arabic Language and Islamic studies

This research utilizes information technology to enable both holistic language learning as well as the learning of Arabic Studies. The paper will describe the importance of self-directed learning and how best to utilize technology like the internet and computers to enhance learning further. The model proposed uses blended learning as a methodology and consists of ten practical steps. This approach has the flexibility of giving students opportunities to learn and interact both within the classroom and without. Included in the model is a segment for the use and training of the facilitator but it is student-friendly enough to enable students to understand the methodology better and take on the role of determining the pace and speed of their own learning. The special package gives the student autonomy and the ability to empower his learning. I will explain to the teacher the teaching method proposed in order to achieve the ultimate aims of this unique and desirable method and how the teacher can become as supervisor and monitoring person so as the linguistic skills of the student will be uplifted.

TEACHING ARABIC SONGS TO THE BEGINNERS OF NON ARABIC SPEAKERS BY USING THE COMPUTER

The aim of this research is to benefit from the Arabic songs and utilizing it to teach the Arabic language to the beginners of non-Arabic speakers. Although the Arabic songs are important but unfortunately its usage starts to decline and now there are shortages of suitable songs for this purpose.In this research I intend to use the descriptive methodology to achieve our objectives. I will start to explain to the teacher the methods and ways to teach Arabic songs to the beginners. I will analysis how he can use the computer and utilize the learning songs in order to achieve our practical educational objectives in a very enjoyable manner. How the teacher can be supervisor, guidance and assistant in order to promote students linguistic skills. This will be accomplished through the preparation of Arabic songs samples and goes gradually with the students by using the computer from the beginning.This innovative method will implant the seed of learning Arabic literature in the mind of the student and spread the enjoyment and the pleasure to the whole educational processes. I will try to make this applied method as an avenue for teaching student at the same time it gives him or her liberty for training and learning by using the modern technological instruments such as computer, internet and telephone. At the end of the research I will also give student the opportunity to utilize the educational Arabic songs inside the educational institutions and outside in order to link the learner with the educational establishment as well as the external one as well.

قصص فكاهية لتنمية مهارات اللغة العربية للمستوى المتوسط

دار المنارة - مصر, 2019
يهدف هذا الكتاب إلى تنمية مهارات اللغة العربية لطلاب المستوى المتوسط، وذلك باستخدام القصص الفكاهية الهادفة، والتدريب على هذا النوع من القصص يهدف إلى التدريب على الاستماع والفهم والكتابة وسرعة القراءة، وكل ما سبق يدعم الطلاقة والفصاحة في التقديم والعرض، وفي تمثيل المعاني وتقليد الفريق التمثيلي، وتتميز هذه الطريقة بإمكانية التكرار دون ملل حتى يتمكن الطلاب من اللغة، وننصح من يستخدم هذا الكتاب أن يشاهد القصة ويستمع إليها، وأن يجيب عن الأسئلة المتوفرة في هذا الكتاب، ويمكن إعادة الاستماع والقراءة أكثر من مرة حسب المستوى، وحسب درجة استيعاب الطلاب، كما يمكن أن نطلب من الطلاب تسجيل القصص أو عرضها أمام زملائهم، ولا يخفى أثر هذه الطريقة في الوصول إلى الفصاحة وتقوية حفظ المفردات الجديدة مع سرعة تنمية مهارات اللغة المختلفة.

قصص إسلامية لتنمية المهارات اللغوية للمستوى المتوسط ولأغراض دينية

دار المنارة - مصر, 2018
يحتوي هذا الكتاب على ثماني قصص، تتكون كل قصة من عشر دقائق تقريبا، ويهدف إلى تنمية مهارات اللغة العربية لطلاب المستوى المتوسط الناطقين بغير العربية، ويمكن للمعلم بعد تعليم هذه القصص أن يطلب من الطلاب إعادة تقديم هذه القصص وعرضها بطريقة تمثيلية وبدون تشكيل لكي يتعودوا على قراءة اللغة العربية بدون تشكيل، فالطلاب سيبدعون في عرض القصص الدرامية والمسلسلات والأفلام، وقد يطابق العرض أصل القصة أحيانا، ولا بأس في ذلك، فهدف التدريب على هذا النوع من القصص هو تنمية سرعة القراءة، ودعم الطلاقة والفصاحة حتى يتمكن الطلاب من اللغة، وننصح من يستخدم هذا الكتاب الاستماع إلى المحتوى التعليمي في قناة اليوتيوب التابعة للصفحة www.arabic-teacher.com، ثم الإجابة عن الأسئلة المتوفرة في هذا الكتاب، ويمكن معاودة الاستماع والقراءة حسب المستوى، ويمكن أن نطلب من الطلاب تسجيل القصص أو عرضها أمام زملائهم، ولا يخفى أثر هذه الطريقة في الوصول إلى الفصاحة وتقوية حفظ المفردات الجديدة مع سرعة تنمية مهارات اللغة المختلفة

معلم قراءة القرآن الإلكتروني

دار المنارة - مصر, 2020
يعتمد هذا الكتاب على تعليم تهجي القرآن الكريم باستخدام التعليم الإلكتروني، حيث يتدرج الطالب في المستويات الإلكترونية من المستوى الأول إلى المستوى الثالث ذاتيا أو مع المعلم باستخدام كتاب معلم القراءة الإلكتروني، ثم يصل إلى كتاب تهجي وقراءة القرآن الكريم هذا، إذا كان الطالب مسلما ويرغب في قراءة القرآن الكريم، ويمكن للطالب تعلم هذا الكتاب بالتوازي مع كتاب معلم القراءة على أن يبدأ الطالب بعد الانتهاء من اقرأ الأول أي بعد تعلم وإتقان الحروف المفردة، ويراعي الكتاب تهجي القرآن الكريم مع أحكام التجويد الأساسية، وتكثر في الكتاب التدريبات والأمثلة من الجزء الأخير من القرآن، ويدعم الكتاب برامج إلكترونية تفاعلية تنمي في الطالب التعلم الذاتي من أول يوم، ويمكن استخدام الكتاب في الفصول الدراسية لطلاب الروضة أو لمحو الأمية، أو للمبتدئين من الناطقين بغير العربية الذين لا يعرفون الحروف العربية.

دراسة في واقع تعليم الخط العربي للناطقين بغير العربية

دار التجديد - ماليزيا, 2017
الخطّ مرتبط بالقراءة فنحن نقرأ خطّا مكتوبا سواء أكانت القراءة صامتة أم جهرية، والخطّ أساس رموز الكتابة، والخط وسيلة من وسائل التعبير، والخط علم وفن، والخط العربي بجماله وروعته مهارة من مهارات اللغة العربية لا يمكن تجاهلها عند تعليم اللغة العربية، وللخط أهمية كبيرة في عملية تعليم وتعلم اللغة العربية، فبالخط الجميل الواضح يسهل على الدارس حفظ صور الكلمات فتبقى صورتها في الذهن، ولا يخفى أن إجادة الطالب للخط دافع قوي على الاستمرار في تعلمه ووصوله إلى الهدف الذي ينشده، ويهدف هذا الكتاب إلى جمع معلومات عن الخط العربي نشأته، وتطوره، وأنواعه المختلفة، وطريقة تدريسه، وقضاياه ومشكلاته في المدارس الماليزية، بإجراء استبيان للمعلم وفحص كتابات الطلاب، كي يمكن الوقوف على قضايا الخط العربي في ماليزيا وكي يتم اقتراح العلاج لهذه المشكلات من خلال دراسة واقع تعليم اللغة العربية وتعلمها عامة والخط العربي خاصة، وإننا حين نؤكد ضرورة العناية بالخط عند تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها لا نقصد أن يكون طلابنا خطاطين أو فنانين، ولكننا نقصد ضرورة العناية بخطي النسخ والرقعة بداية باعتبارهما أكثر الخطوط العربية تداولا وشيوعا على الأقلام العربية، أما بقية الخطوط فلا حاجة للطالب الذي يتعلم اللغة العربية بها إلا الحاجة الجمالية والحضارية

رؤية مقترحة لتطوير تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها

دار التجديد - ماليزيا, 2014
الهدف من هذا الكتاب هو تطوير تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها، وذلك من خلال التعليم المحوسب نعلم من خلاله الطلاب المبتدئين الحروف العربية بطريقة مهارية تكون مدخلا تعليميا يعطي الطالب حرية التدريب والتعلم باستخدام الوسائل التقنية الحديثة مثل الحاسوب والانترنت والهاتف، وأن نربط المتعلم بالمؤسسة التعليمية، والمؤسسة التعليمية بالخارج، وقد استخدمتُ الأغاني والألعاب الالكترونية لخلق بيئة تعليمية مشوقة، ولكي نزيد من إيجابية الطالب نحو التعلم، وتعليم اللغة العربية في صورة مهارات يتعلمها الطالب، فالكلام أول مهارات اللغة التي لابد أن تظهر على متعلم اللغة، ولكننا لا ننكر أن الاستماع يسبق الكلام، فمهارة الاستماع تولد مع الطفل، وبعد الاستماع والكلام ستكون القراءة ثم الكتابة، ويمكن تطوير تعليم العربية لغير الناطقين باستخدام وسائل التكنولوجيا الحديثة

تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها بين الواقع والمأمول

دار التجديد - ماليزيا, 2013
اللغة العربية يزداد حبها في قلوب المسلمين مع كل يوم جديد تطلع شمسه، فالمسلمون على اختلاف لغاتهم وتباين مشاربهم تشرئب أعناقهم لتعلم لغة القرآن، فالعربية تحظى باهتمام الكثيرين من غير الناطقين بها، وتتمتع بإقبال كبير على تعلمها، ولكن تلك الرغبة وذلك الإقبال يصطدمان بثلاث صعوبات، عدم توفر المعلم المؤهل لتعليم اللغة العربية لغير أبنائها، وندرة الكتاب الجيد المعد خصيصا لهذا النوع من الدارسين، وقلة طرائق التدريس الحديثة والمواد التعليمية المعينة في حقل تعليم العربية، ويتضح ذلك عندما نتصدى لتعليم اللغة العربية في الدول غير العربية، فنبحث عن أساليب متطورة أو وسائل الكترونية حديثة مبنية على أسس علمية فلا نجد، ويبقى الأمل في تطوير تعليم العربية للناطقين بغيرها واردا إذا استفاد من وسائل التكنولوجيا الحديثة،؛ فإذا ما استخدمت أنماط التعليم والتعلم الإلكتروني في عمليتي التعليم والتعلم بالطريقة السليمة، وفي وجود المعلم الواعي والفاهم لهذه الأنماط فإنه سيكون حافزا قويا لتنمية القدرات العقلية للطلاب، ودافعا لتنمية التفكير المنطلق وتحفيز الطلاب على التعلم الذاتي بتوفير المواد التعليمية، بالإضافة إلى تحرير المعلم من العديد من المهام الرتيبة والمملة، والتعليم بمساعدة الحاسوب يكون باستخدام برمجيات الحاسوب التعليمية عوضا عن أو بالإضافة إلى الطرق التقليدية

معلم قراءة القرآن الإلكتروني

دار المنارة - مصر, 2020
يعتمد هذا الكتاب على تعليم تهجي القرآن الكريم باستخدام التعليم الإلكتروني، حيث يتدرج الطالب في المستويات الإلكترونية من المستوى الأول إلى المستوى الثالث ذاتيا أو مع المعلم باستخدام كتاب معلم القراءة الإلكتروني، ثم يصل إلى كتاب تهجي وقراءة القرآن الكريم هذا، إذا كان الطالب مسلما ويرغب في قراءة القرآن الكريم، ويمكن للطالب تعلم هذا الكتاب بالتوازي مع كتاب معلم القراءة على أن يبدأ الطالب بعد الانتهاء من اقرأ الأول أي بعد تعلم وإتقان الحروف المفردة، ويراعي الكتاب تهجي القرآن الكريم مع أحكام التجويد الأساسية، وتكثر في الكتاب التدريبات والأمثلة من الجزء الأخير من القرآن، ويدعم الكتاب برامج إلكترونية تفاعلية تنمي في الطالب التعلم الذاتي من أول يوم، ويمكن استخدام الكتاب في الفصول الدراسية لطلاب الروضة أو لمحو الأمية، أو للمبتدئين من الناطقين بغير العربية الذين لا يعرفون الحروف العربية

معلم القراءة والكتابة الإلكتروني

دار المنارة - مصر, 2020
يتم تعليم وتعلم هذا الكتاب بالتوازي مع كتاب معلم القراءة الإلكتروني أو بعده، حيث يتعلم الطالب في هذا الكتاب القراءة والكتاب معا، ويتم ذلك باستخدام التعلم الإلكتروني ذاتيا أو مع المعلم، ويحتوي هذا الكتاب على أكثر من مائة كلمة مصورة تدور حولها تطبيقات وتدريبات على المهارات اللغوية، فالطالب ينظر إلى الصورة ثم يستمع للكلمة الجديدة التي تحوي الحرف محور الدرس، ومن خلال تدريبات مهارية مختلفة يتعلم الطالب أربع كلمات في الدرس يدرس من خلالها صور الحرف داخل الكلمة، ويتدرب الطالب على قراءة وكتابة الكلمات، ويربط رموز الكلمات وحروفها بصورتها طوال مراحل تعلم الحرف، ويأتي في نهاية كل وحدة درس تطبيقي يوظف المفردات التي تعلمها الطالب توظيفا مهاريا من خلال تدريبات على مهارة الكلام والمحادثة، ويكون ذلك وظيفيا من خلال الكلمات وصورها باستخدام التعبيرات:
هذا – هذه – ما هذا؟ ما هذه؟ - هل هذا؟ - هل هذه؟ - نعم – لا – ليس – ليست
يستخدم هذا المنهج التعليم المدمج أي الجمع بين التعليم الإلكتروني والتعليم التقليدي، ويدعم الكتاب برامج إلكترونية تفاعلية تنمي في الطالب التعلم الذاتي من أول يوم، ويمكن استخدام الكتاب في الفصول الدراسية لطلاب الروضة أو لمحو الأمية، أو للمبتدئين من الناطقين بغير العربية الذين لا يعرفون الحروف العربية

معلم القراءة الإلكتروني

دار المنارة - مصر, 2019
يعتمد هذا الكتاب على تعليم قراءة اللغة العربية بطريقة آلية وإلكترونية، فيبدأ بتعليم الحروف العربية المفردة مفتوحة ثم الحروف مع الحركات ومع المد والسكون والتنوين وال الشمسية والقمرية، ويمزج هذا الكتاب بين التعليم الالكتروني ذاتيا والتعليم التقليدي وجها لوجه، حيث تكثر التدريبات الإلكترونية والأغاني، وتقل التدريبات المطبوعة، ويستخدم الكتاب الكلمات المحسوسة، كما يستخدم التواصل باللغة واستخدامها في النسخة الإلكترونية، وينمي هذا الأسلوب في التعليم كل مهارات اللغة مجتمعة ويتقدمها الاستماع والقراءة، ويدعم الكتاب برامج إلكترونية تفاعلية تنمي في الطالب التعلم الذاتي من أول يوم، ويمكن استخدام الكتاب في الفصول الدراسية لطلاب الروضة أو لمحو الأمية، أو للمبتدئين من الناطقين بغير العربية الذين لا يعرفون الحروف العربية.

معلم العربية الكتاب السادس للمستوى المبتدئ3 (level 6)

دار المنارة, 2011
معلم العربية
معلم العربية الكتاب السادس للمستوى المبتدئ3 (level 6)
http://www.arabic-teacher.com/
- يعتمد هذا المنهج على تعليم اللغة العربية بطريقة متدرجة ومنطقية دون الحاجة إلى الترجمة.
- تناسب هذه الطريقة المبتدئين الصغار والكبار الذين لم يسبق لهم تعلم الحروف العربية.
- تهتم هذه الطريقة بتعليم اللغة من خلال تعليم مهارات اللغة بصورة متوازنة ومميزة حيث تعلم مهارات القراءة والكتابة والاستماع والفهم والكلام.
- ينمي هذا المنهج التعلم الذاتي ويدعمه من خلال استخدام الوسائط الالكترونية الفعالة، كما يمكن تدريسه في الفصول الدراسية أو المعامل اللغوية او البيت.
- يعتمد هذا المنهج أسلوب التعليم المبرمج في صورته الحديثة.
- يعتمد هذا المنهج على الطريقة الكلية في تعليم اللغة، كما لم يغفل الطريقة التحليلية، ويعتمد على التعليم من خلال وحدات تعليمية.
- يتكون المنهج من كتب تعليمية واسطوانات الكترونية.
- يمكن الاعتماد على الكتاب وحده في التعلم مع وجود المعلم، كما يمكن استخدام الاسطوانات وحدها كوسيلة تفاعلية متجددة وحية، أو المزج بين الاثنين.
- يمكن تدريس منهج المهارات وحده أو موازيا مع منهج آخر.
- زمن السلسلة يعتمد على الدارس نفسه، كما يرجع إلى المؤسسة التعليمية، والتقييم المستمر والتقدم في إتقان المهارات هو الحكم.
- لا يعتمد هذا المنهج على تحميل المعلم هموم كتاب المعلم، فالاسطوانة تقوم بذلك بطريقة عملية، وكل تمرين يحتمل أكثر من طريقة في تعليمه وتعلمه، ويبقى للمعلم اختيار الأنسب والأصلح لطلابه.

معلم العربية الكتاب الخامس للمستوى المبتدئ2 (level 5)

دار المنارة, 2011
معلم العربية
معلم العربية الكتاب الخامس للمستوى المبتدئ2 (level 5)
http://www.arabic-teacher.com/
- يعتمد هذا المنهج على تعليم اللغة العربية بطريقة متدرجة ومنطقية دون الحاجة إلى الترجمة.
- تناسب هذه الطريقة المبتدئين الصغار والكبار الذين لم يسبق لهم تعلم الحروف العربية.
- تهتم هذه الطريقة بتعليم اللغة من خلال تعليم مهارات اللغة بصورة متوازنة ومميزة حيث تعلم مهارات القراءة والكتابة والاستماع والفهم والكلام.
- ينمي هذا المنهج التعلم الذاتي ويدعمه من خلال استخدام الوسائط الالكترونية الفعالة، كما يمكن تدريسه في الفصول الدراسية أو المعامل اللغوية او البيت.
- يعتمد هذا المنهج أسلوب التعليم المبرمج في صورته الحديثة.
- يعتمد هذا المنهج على الطريقة الكلية في تعليم اللغة، كما لم يغفل الطريقة التحليلية، ويعتمد على التعليم من خلال وحدات تعليمية.
- يتكون المنهج من كتب تعليمية واسطوانات الكترونية.
- يمكن الاعتماد على الكتاب وحده في التعلم مع وجود المعلم، كما يمكن استخدام الاسطوانات وحدها كوسيلة تفاعلية متجددة وحية، أو المزج بين الاثنين.
- يمكن تدريس منهج المهارات وحده أو موازيا مع منهج آخر.
- زمن السلسلة يعتمد على الدارس نفسه، كما يرجع إلى المؤسسة التعليمية، والتقييم المستمر والتقدم في إتقان المهارات هو الحكم.
- لا يعتمد هذا المنهج على تحميل المعلم هموم كتاب المعلم، فالاسطوانة تقوم بذلك بطريقة عملية، وكل تمرين يحتمل أكثر من طريقة في تعليمه وتعلمه، ويبقى للمعلم اختيار الأنسب والأصلح لطلابه.

معلم العربية الكتاب الرابع للمستوى المبتدئ1 (level4)

دار المنارة, 2011
معلم العربية
معلم العربية الكتاب الرابع للمستوى المبتدئ1(level4)
http://www.arabic-teacher.com/
- يعتمد هذا المنهج على تعليم اللغة العربية بطريقة متدرجة ومنطقية دون الحاجة إلى الترجمة.
- تناسب هذه الطريقة المبتدئين الصغار والكبار الذين لم يسبق لهم تعلم الحروف العربية.
- تهتم هذه الطريقة بتعليم اللغة من خلال تعليم مهارات اللغة بصورة متوازنة ومميزة حيث تعلم مهارات القراءة والكتابة والاستماع والفهم والكلام.
- ينمي هذا المنهج التعلم الذاتي ويدعمه من خلال استخدام الوسائط الالكترونية الفعالة، كما يمكن تدريسه في الفصول الدراسية أو المعامل اللغوية او البيت.
- يعتمد هذا المنهج أسلوب التعليم المبرمج في صورته الحديثة.
- يعتمد هذا المنهج على الطريقة الكلية في تعليم اللغة، كما لم يغفل الطريقة التحليلية، ويعتمد على التعليم من خلال وحدات تعليمية.
- يتكون المنهج من كتب تعليمية واسطوانات الكترونية.
- يمكن الاعتماد على الكتاب وحده في التعلم مع وجود المعلم، كما يمكن استخدام الاسطوانات وحدها كوسيلة تفاعلية متجددة وحية، أو المزج بين الاثنين.
- يمكن تدريس منهج المهارات وحده أو موازيا مع منهج آخر.
- زمن السلسلة يعتمد على الدارس نفسه، كما يرجع إلى المؤسسة التعليمية، والتقييم المستمر والتقدم في إتقان المهارات هو الحكم.
- لا يعتمد هذا المنهج على تحميل المعلم هموم كتاب المعلم، فالاسطوانة تقوم بذلك بطريقة عملية، وكل تمرين يحتمل أكثر من طريقة في تعليمه وتعلمه، ويبقى للمعلم اختيار الأنسب والأصلح لطلابه.

معلم العربية الكتاب الثالث للمستوى التمهيدي3 (level3)

دار المنارة, 2011
معلم العربية
معلم العربية الكتاب الثالث للمستوى التمهيدي3 (level3)
http://www.arabic-teacher.com/
- يعتمد هذا المنهج على تعليم اللغة العربية بطريقة متدرجة ومنطقية دون الحاجة إلى الترجمة.
- تناسب هذه الطريقة المبتدئين الصغار والكبار الذين لم يسبق لهم تعلم الحروف العربية.
- تهتم هذه الطريقة بتعليم اللغة من خلال تعليم مهارات اللغة بصورة متوازنة ومميزة حيث تعلم مهارات القراءة والكتابة والاستماع والفهم والكلام.
- ينمي هذا المنهج التعلم الذاتي ويدعمه من خلال استخدام الوسائط الالكترونية الفعالة، كما يمكن تدريسه في الفصول الدراسية أو المعامل اللغوية او البيت.
- يعتمد هذا المنهج أسلوب التعليم المبرمج في صورته الحديثة.
- يعتمد هذا المنهج على الطريقة الكلية في تعليم اللغة، كما لم يغفل الطريقة التحليلية، ويعتمد على التعليم من خلال وحدات تعليمية.
- يتكون المنهج من كتب تعليمية واسطوانات الكترونية.
- يمكن الاعتماد على الكتاب وحده في التعلم مع وجود المعلم، كما يمكن استخدام الاسطوانات وحدها كوسيلة تفاعلية متجددة وحية، أو المزج بين الاثنين.
- يمكن تدريس منهج المهارات وحده أو موازيا مع منهج آخر.
- زمن السلسلة يعتمد على الدارس نفسه، كما يرجع إلى المؤسسة التعليمية، والتقييم المستمر والتقدم في إتقان المهارات هو الحكم.
- لا يعتمد هذا المنهج على تحميل المعلم هموم كتاب المعلم، فالاسطوانة تقوم بذلك بطريقة عملية، وكل تمرين يحتمل أكثر من طريقة في تعليمه وتعلمه، ويبقى للمعلم اختيار الأنسب والأصلح لطلابه.

معلم العربية الكتاب الثاني للمستوى التمهيدي2 (level2)

دار المنارة, 2007
معلم العربية
معلم العربية الكتاب الثاني للمستوى التمهيدي2 (level2)
http://www.arabic-teacher.com/
سلسلة تعليم مهارات اللغة العربية للناطقين بغيرها بطريقة حديثة
- يعتمد هذا المنهج على تعليم اللغة العربية بطريقة متدرجة ومنطقية دون الحاجة إلى الترجمة.
- تناسب هذه الطريقة المبتدئين الصغار والكبار الذين لم يسبق لهم تعلم الحروف العربية.
- تهتم هذه الطريقة بتعليم اللغة من خلال تعليم مهارات اللغة بصورة متوازنة ومميزة حيث تعلم مهارات القراءة والكتابة والاستماع والفهم والكلام.
- ينمي هذا المنهج التعلم الذاتي ويدعمه من خلال استخدام الوسائط الالكترونية الفعالة، كما يمكن تدريسه في الفصول الدراسية أو المعامل اللغوية او البيت.
- يعتمد هذا المنهج أسلوب التعليم المبرمج في صورته الحديثة.
- يعتمد هذا المنهج على الطريقة الكلية في تعليم اللغة، كما لم يغفل الطريقة التحليلية، ويعتمد على التعليم من خلال وحدات تعليمية.
- يتكون المنهج من كتب تعليمية واسطوانات الكترونية.
- يمكن الاعتماد على الكتاب وحده في التعلم مع وجود المعلم، كما يمكن استخدام الاسطوانات وحدها كوسيلة تفاعلية متجددة وحية، أو المزج بين الاثنين.
- يمكن تدريس منهج المهارات وحده أو موازيا مع منهج آخر.
- زمن السلسلة يعتمد على الدارس نفسه، كما يرجع إلى المؤسسة التعليمية، والتقييم المستمر والتقدم في إتقان المهارات هو الحكم.
- لا يعتمد هذا المنهج على تحميل المعلم هموم كتاب المعلم، فالاسطوانة تقوم بذلك بطريقة عملية، وكل تمرين يحتمل أكثر من طريقة في تعليمه وتعلمه، ويبقى للمعلم اختيار الأنسب والأصلح لطلابه.

Arabic Language Skills For Non Arabs (Book 1) تعليم مهارات اللغة العربية للمبتدئين. الكتاب الأول

دار المنارة, 2011
طريقة تدريس الكتاب:
يبدأ الطالب باستماع الحروف العربية والتدريب على نطقها وكتابتها من خلال الوحدة الأولى كالتالي:
الدرس 1: يتدرب الطالب على الحروف العربية سماعا ونطقا
الدرس 2: يتدرب الطالب على الحروف العربية من خلال نشيد الحروف
الدرس 3-5: تدريبات مرحلة ما قبل الكتابة للتعرف على أشكال الحروف العربية وطريقة كتابتها.
الوحدات 2-9:
الدروس1-4: يتعرف الطالب على حرف من الحروف في صوره المختلفة، مفتوحا ومضموما ومكسورا ومسكنا، من خلال أربع كلمات تمثل صور الحرف داخل الكلمة ثم يتدرب الطالب على سماع ونطق وقراءة وكتابة الحرف في تدريبات متنوعة تنمي المهارات اللغوية.
الدرس 5: مراجعة وتطبيق لما سبق دراسته، وتوظيف للمفردات التي سبق دراستها واستخدامها مهاريا في مهارة الكلام والمحادثة.
وفي الوحدة 9: يدرس الطالب نظريا وتطبيقيا كيفية التعامل مع التنوين والشدة وال القمرية وال الشمسية.
وبدراسة هذا الكتاب يكون الطالب قد تعلم الحروف العربية واستطاع تمييزها عند سماعها، واستطاع النطق بها وقراءتها وكتابتها، وتكون اللغة العربية بحروفها وكلماتها لينة طيّعة يستطيع أن يتعلمها في المستويات المتقدمة .
وفي الختام نقدم هذا الجهد المتواضع الذي نتج عن خبرة في مجال تعليم اللغة العربية لغير العرب مع دراسات متخصصة ومتأنية في هذا المجال، وقد تم تجريب الكتاب لأكثر من خمس سنوات في مؤسسات تعليمية مختلفة في ماليزيا وبروناي، وعلى طلاب وطالبات من مختلف الجنسيات، ولما كانت نتائج التجارب ناجحة ومرضية آثرنا أن ننشر هذه الفكرة التي تقبل التطوير في المستقبل لأن التطوير عملية مستمرة لا تنقطع إلى يوم القيامة، مصداقا لما جاء في الأثر: ``من استوى يوماه فهو مغبون`` ولذلك تهيب هيئة التأليف بمن يرى في هذا الكتاب قصورا أن يُطلع هيئة التأليف عليه لكي نتجنبه في الطبعات القادمة.

معلم العربية كتاب الحروف لطلاب الروضة (level 0)

دار المنارة, 2019
معلم العربية
معلم العربية كتاب الحروف لطلاب الروضة (level 0)
http://www.arabic-teacher.com/
- يعتمد هذا المنهج على تعليم اللغة العربية بطريقة متدرجة ومنطقية دون الحاجة إلى الترجمة.
- تناسب هذه الطريقة المبتدئين الصغار والكبار الذين لم يسبق لهم تعلم الحروف العربية.
- تهتم هذه الطريقة بتعليم اللغة من خلال تعليم مهارات اللغة بصورة متوازنة ومميزة حيث تعلم مهارات القراءة والكتابة والاستماع والفهم والكلام.
- ينمي هذا المنهج التعلم الذاتي ويدعمه من خلال استخدام الوسائط الالكترونية الفعالة، كما يمكن تدريسه في الفصول الدراسية أو المعامل اللغوية او البيت.
- يعتمد هذا المنهج أسلوب التعليم المبرمج في صورته الحديثة.
- يعتمد هذا المنهج على الطريقة الكلية في تعليم اللغة، كما لم يغفل الطريقة التحليلية، ويعتمد على التعليم من خلال وحدات تعليمية.
- يتكون المنهج من كتب تعليمية واسطوانات الكترونية.
- يمكن الاعتماد على الكتاب وحده في التعلم مع وجود المعلم، كما يمكن استخدام الاسطوانات وحدها كوسيلة تفاعلية متجددة وحية، أو المزج بين الاثنين.
- يمكن تدريس منهج المهارات وحده أو موازيا مع منهج آخر.
- زمن السلسلة يعتمد على الدارس نفسه، كما يرجع إلى المؤسسة التعليمية، والتقييم المستمر والتقدم في إتقان المهارات هو الحكم.
- لا يعتمد هذا المنهج على تحميل المعلم هموم كتاب المعلم، فالاسطوانة تقوم بذلك بطريقة عملية، وكل تمرين يحتمل أكثر من طريقة في تعليمه وتعلمه، ويبقى للمعلم اختيار الأنسب والأصلح لطلابه.

أغاني وأناشيد لتنمية المهارات اللغوية للمبتدئين

أغاني وأناشيد لتنمية المهارات اللغوية للمبتدئين, 2017
من المبادئ السائدة في عملية التعليم بصفة عامة وفي تعليم اللغات الأجنبية بصفة خاصة أنها ينبغي أن تتم في مرح وبهجة، ويمكن تلبية هذا الحافز النفسي على وجه أكمل باستخدام الأناشيد والأغاني، فهي تنمي مهارات مختلفة منها العقلية والنفسية والجسمية إضافة إلى المهارات اللغوية، ويمكننا أن نُحَوّل كل النشاط التعليمي الصفي إلى أغانٍ مختلفة، أو ما يشبه الأغاني، وذلك بتحويل التدريبات التي يتدرب عليها دارس اللغة إلى أغان يمارسها الطلاب بطريقة مرحة وممتعة، وهذا يتوقف على شخصية المعلم وكيفية إدارته للعملية التعليمية، والتطور العلمي والتكنولوجي السريع في الاتصالات والمعلومات يفرض علينا أن نجاريه في تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها، ولابد من الإسراع بإجراء التجديد التربوي اللازم لرفع كفاءة مستوى التعليم. وهذا التطور السريع جعلنا نفكر في تطوير المناهج المدرسية؛ وإعادة بناء المناهج وفق الاتجاهات الحديثة يتطلب إعادة النظر في أسلوب تقديم محتويات هذه المناهج للجيل الجديد، والعمل على تسهيل استيعابها والإحاطة بها والاستفادة منها في الحياة العلمية، وذلك عن طريق تحسين طرائق التدريس واستخدام الوسائل التعليمية الحديثة على أفضل وجه ممكن. فإحداث التطوير في العملية التعليمية لا يتحقق بكفاءة في غيبة الحاسوب بشكل أو بآخر، فهناك قبول سريع من المدارس والجامعات لأجهزة الحاسوب الشخصي. وتعليم الأناشيد العربية باستخدام الحاسوب يصبغ تعليم اللغة العربية بالمرح والبهجة ويغرس بذور الأدب العربي في نفوس الطلاب المبتدئين، ويعرض اللغة العربية في صورة غنائية رائعة وممتعة.